شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

إسرائيل قد تخسر 500 مليون دولار من المساعدات الامريكية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 2 مارس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

بعد أن فشلت محادثات البيت الابيض والكونجرس في التوصل لاتفاق لتفادي تخفيضات في الانفاق الدفاعي وغير الدفاعي توقعت اسرائيل بان تخسر 500 مليون دولار من المساعدات الامريكية بما في ذلك المساعدات العسكرية الهادفة الى تطوير البطاريات المضادة للصواريخ. ففضلا عن تأثير تلك التخفيضات المرجحة على المواطنين الأمريكيين، فانها ستؤثر على مساعدات واشنطن العسكرية لإسرائيل إذا لم يتم حل الأزمة او التوصل الى حل وسط خلال عام 2013.

وحسب ما نشره موقع صحيفة يديعوت احرنوت الاسرائيلي اليوم فإن “اسرائيل ستفقد ما يصل الى 760 مليون دولار من المساعدات الأمنية بمعدل 263 مليون دولار في السنة المقبلة من المساعدات العسكرية السنوية التي تبلغ قيمتها أكثر من 3 مليارات دولار”. وستؤثر هذه التخفيضات في الموازنة الامريكية على مستوى تسريح العمال والخدمات وخفض الرواتب التلقائي في الولايات الامريكية.

خطة ميزانية بديلة
ووقع الرئيس الامريكي باراك اوباما على أمر ببدء سريان التخفيضات الشاملة في الميزانية بعد أن أخفق هو وزعماء الكونجرس في ايجاد خطة ميزانية بديلة. ونشر البيت الابيض نسخة من هذا الامر. وستبدأ الان الوكالات الحكومية في استقطاع اجمالي 85 مليار دولار من ميزانياتها فيما بين السبت واول اكتوبر تشرين الاول. وقال وزير الأمن الأمريكي الجديد تشاك هاجل أن “الغموض الذي يتعلق بالميزانية بما في ذلك التخفيضات الدفاعية الجديدة التي يبلغ حجمها 46 مليار دولار يعرض للخطر قدرة وزارة الدفاع الامريكية(البنتاجون) على الوفاء بكل مهامها بكفاءة”.

استبعاد اربعة اجنحة جوية
وقال هاجل خلال اول مؤتمر صحفي له في البنتاغون منذ ادائه اليمين يوم الاربعاء أن التخفيضات تعني أن البحرية الامريكية ستستبعد بشكل تدريجي اربعة اجنحة جوية وأن القوات الجوية ستخفض بشكل فوري ساعات الطيران وأن الجيش سيخفض التدريب. واضاف انه مع استمرار سريان هذه التخفيضات “سنضطر لتحمل خطر اكبر مع خطوات سيكون لها أثار بعيدة المدى تدريجيا

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.