شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

صرصور يلتقي في مكتبه بالكنيست ب ( يائير لابيد ) رئيس حزب ( يش عتيد ) …

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 3 مارس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

التقي الشيخ إبراهيم صرصور النائب عن الحركة الإسلامية ورئيس القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير ، برئيس حزب ( يش عتيد ) يائير لبيد ، وعضو الحزب يعقوب بيري ، وذلك في مكتب الأول في الكنيست ..
يأتي هذا اللقاء في إطار خطة رئيس القائمة الموحدة للقاء برؤساء أحزاب الوسط التي من المتوقع أن تُشارك في الائتلاف الحكومي القادم ، بهدف وضعها مسبقا في صورة القضايا التي تهم المجتمع العربي والتحديات التي تواجهه والملفات الملحة التي تقلقه وتهدده …

هذا وقد استعرض الشيخ صرصور أمام ضيفيه عددا من الملفات الساخنة التي فرضت نفسها على أجندة الاهتمام العام وعلى رأسها : خطة برافر – بيجين بخصوص ما سمي بمشروع أعادة توطين العرب في النقب وطرق مواجهته ، تحديات التنظيم والبناء وأزماته المستعصية وسبل معالجتها بعيدا عن الحلول الأمنية والشرطية العنفية ، الحكم المحلي العربي وتخلف الخدمات التي يقدمها بسبب قلة الموارد وضعف الدعم الحكومي ، وسبل النهوض به من خلال وضع خطط جريئة تضع المجتمع العربي في صلب الخطط القومية كما تسمى ، الأوقاف الإسلامية وما تتعرض له من انتهاكات صارخة ووسائل حمايتها ، الخدمة المدنية ورفض المجتمع العربي لها بصيغتها الحكومية ، الأسرى السياسيون عموما والعرب مواطنو الدولة خصوصا وكيفية حل قضيتهم بشكل عادل ومنصف أسوة بالأسرى الأمنيين اليهود الذين يحظون بامتيازات وصلت حد الإفراج عنهم بعفو رئاسي بعد بضعة سنوات من إصدار الأحكام المؤبدة عليهم ، وغيرها من القضايا .. كما وتطرق الحديث إلى فرص السلام في ظل تأزم الأوضاع الحالية وزيارة أوباما لمنطقة الشرق الأوسط .

هذا واتفق الطرفان على استمرار التشاور والتحاور من خلال طواقم تقدم أوراق عمل لكل موضوع وموضوع ، مع وعد بأخذها بعين الاعتبار إذا دخل حزب ( يش عتيد ) في الائتلاف الحكومي القادم ، كما وشدد لبيد وبيري على استعداد الحزب للتعاون مع الأحزاب العربية بغض النظر عن موقعه في الائتلاف أو المعارضة ..

هذا وكان التقى الشيخ صرصور في وقت لاحق برئيسة حزب العمل شيلي يحيموفيتش ، حيث تم استعراض عدد من الملفات ورؤية الطرفين الموحدة وحزب العمل لطبيعة المرحلة المقبلة ، وسبل التنسيق بين الطرفين في كل القضايا ذات الاهتمام المشترك خدمةً لقضيتي المساواة في إسرائيل بين العرب واليهود ، والسلام بين فلسطين وإسرائيل على قاعدة الحقوق الفلسطينية الكاملة .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.