شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

5 اصابات متفاوتة في بلعين

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 1 مارس, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

اصيب اليوم الجمعة( 1-3-2013 ) المواطن معتصم علي منصور (17 عام) في راسه بقنبلة غاز والمواطن طارق محمد الخطيب(28 عام )بقنبلة غاز في الرجل, والمواطن عاصم بسمان ياسين (19 عام) بقنبلة غاز في وجه, والمصور علي أبورحمة (22عاما) في بطنه، والمسعف الميداني نمر ملصة (18عاما) بقنبلة غازية بالرجل, بالاضافة الى العشرات من المتظاهرين بالاختناق اثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع من بينهم رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض في مسيرة بلعين الأسبوعية التي تنظمها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين.وجاءت في الذكرى الثامنة لانطلاق المقاومة الشعبية في بلعين و تضامنا مع للاسرى في سجون الاحتلال وخاصة الاسرى المضربين عن الطعام .

شارك في المسيرة الى جانب اهالي بلعين رئيس الوزراء د.سلام فياض و الدكتورة ليلى غنام محافظ رامالله والبيرة والدكتور مصطفى البرغوثي امين عام المبادرة الوطنية والعديد من ممثلي القوى الوطنية والاسلامية واعضاء من المجلس التشريعي بالاضافة الى العشرات من المتضامنين الاسرائيليين و الاجانب , حيث انطلقت المسيرة بعد صلاة الجمعة من وسط القرية باتجاه الجدار العازل ورفع المشاركون الاعلام الفلسطينية, رددوا الشعارات الداعية الى التمسك بالثوابت الوطنية الفلسطينية و مقاومة الاحتلال و هدم الجدار العازل و التضامن الحقيقي مع الاسرى من اجل تحريرهم .

عند وصول المشاركون الى منطقة ابو ليمون المحاذية للجدار العازل اقيم مهرجان خطابي القيت فيه العديد من الخطابات ,منها كلمة اللجنة الشعبية القاها باسل منصور وكلمة لرئيس الوزراء وكلمة المحافظ الدكتورة ليلى غنام وكلمة فتح القاها احمد عساف وكلمة القوى الوطنية والاسلامية القاها صالح رافت وكلمة المبادرة الوطنية الدكتور مصطفى البرغوثي ,وجميعهم اكدوا على الوحدة الوطنية ومواصلة المقاومة الشعبية وتحرير جميع الاسرى من سجون الاحتلال وتعزيز صمود المواطنيين على ارضهم , ومن ثم اتجهت المسيرة نحو الجدار العازل وقاموا المشاركون باختراق الاسلاك الشائكة المحاذية للجدار واقتلاع بعضها واشعال النار في اطارات السيارات , عندها قام جنود الاحتلال المتواجدون خلف الجدار بإطلاق قنابل الغاز و الصوت والرصاص الحي والرصاص المعدني المغلف بالمطاط باتجاه المتظاهرين, ومن ثم قاموا باقتحام المنطقة واستخدام الجيبات العسكرية بمطاردة المشاركين في المسيرة في محاولة منهم لاعتقالهم عندها اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال استمرت لساعات القى خلالها الشبان الحجارة باتجاه الجنود ,مما ادى الى اصابة ثلاثة مواطنين بجراح و العشرات بحالات الاختناق عولجوا ميدانيا من قبل طواقم الاسعاف.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)