شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ام الفحم: فصل الشيخ حمدان من الحركة الإسلاميَّة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 28 فبراير, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

اصدرت الحركة الاسلامية في ام الفحم بيانا وصل نسخة منه لموقع هسا اكدت من خلالها عدم خوض الحركة انتخابات المجلس البلدي القادم التي ستجري في اكتوبر 2013.

عدم خوض الانتخابات البلديَّة القادمة

وجاء في البيان:” إنَّ الحركة الإسلاميَّة في أُمِّ الفحم تعود وتؤكِّد على قرارها بشأن انتخابات بلدية أُمّ الفحم القادمة والصادر يوم 11-10-2012 ، والذي تؤكِّد فيه الحركة على عدم خوض الانتخابات البلديَّة القادمة التي ستجري يوم 22-11-2013 دون تغيير يُذكر على هذا الموقف والقرار .
وبودِّنا التأكيد على أنَّ أيّ قرار شخصي مخالف لقرار الحركة الإسلاميّة المحلية في أُمّ الفحم حول قرارها بعدم خوض الانتخابات البلديّة القادمة يبقى قراراً شخصيًّا ولا يُمثل الحركة الإسلاميَّة, وإنَّما هو قرار مخالف لقرار الحركة الإسلاميَّة.
لقد اتَّخذت الحركة الإسلاميَّة قرارها بعدم خوض الانتخابات القادمة بعد دراسة ومشاورات كثيرة وحثيثة وعميقة مع أبنائها وكوادرها ومُحبّيها وكل ذي صلة بالأمر, وشملت الدراسة والمشاورات مشاركة واسعة من مؤسَّسات الحركة الإسلاميّة الإدارية المحلية والقطرية حتى خلصت إلى هذا القرار.

خرج عن قرار الحركة الإسلاميّة

وهذا يعني أنّ أيَّ فرد من الحركة الإسلاميّة يختار لنفسه أن يخوض انتخابات البلديّة القادمة لوحده في قائمة عضوية أو رئاسة فإنّما قد خرج عن قرار الحركة الإسلاميّة؛ ولا يُمَثِّلُها لا من قريب ولا من بعيد .
نعود ونقول مؤكِّدين إنَّ اتّخاذ هذا القرار لا يعني أنَّ الحركة الإسلاميّة ستغيب عن الساحة (الفحماوية) والقطرية، بل ستبقى تعيش مع أهلنا بحاضرهم ومستقبلهم وتحمل همومهم؛ ولن تتخلى عن هذا الدَّور الذي تعتبره رسالة لا يمكن التنازل عنها, كذلك تعتقد الحركة الإسلامية أنّ في أُمّ الفحم الكثير مِمَّن هم أهلٌ لحمل هذه الأمانة، وأنَّ هذا الأمر ليس حكرًا عليها وحدها .

قرار الحركة الإسلامية القطرية بخصوص الشيخ خالد حمدان

غني عن البيان أن الشيخ خالد حمدان كان من قيادات الحركة الإسلامية العاملين فيها على مدار سنوات طويلة , وغني عن البيان أنه تقلد منصب رئاسة بلدية أم الفحم كمرشح عنها في الدورة الانتخابية الأخيرة , ولذلك لما اتخذت الحركة الإسلامية موقفها الواضح وهو عدم خوض الانتخابات البلدية القادمة ولما اتخذ الشيخ خالد لنفسه موقفاً مخالفاً , فقد حاولت الحركة الإسلامية عبر لقاءات متواصلة وأخوية أن تنصحه بالعدول عن موقفه المخالف والالتزام بقرار الحركة الإسلامية , إلا أنه أصر على موقفه.

بما أن لوائح الحركة الإسلامية الداخلية تقتضي عرض ما قام به الشيخ خالد حمدان بما يخص إعلانه دخول الانتخابات البلدية على إدارة الحركة الإسلامية القطرية , وبعد أن تم بحث هذا الأمر , قررت الإدارة فصل الشيخ خالد حمدان , وكونه استبق هذا القرار و قدم استقالته من الحركة الإسلامية يوم الإثنين الموافق 2013/2/25 فقد قُبلت الاستقالة التي أصبحت سارية المفعول محلياً وقطرياً .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.