شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مزراحي:أحبطنا 18 محاولة لاختطاف جنود بالضفة ومعظم الخلايا تعمل لصالح حماس وفتح

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 فبراير, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

كشف القائد العسكري للجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية العميد آفي مزراحي والذي يشغل منصب قائد المنطقة الوسطى في الجيش الإسرائيلي النقاب عن احباط 18 محاولة قامت بها خلايا الانتفاضة “لاختطاف” جنود او مستوطنين في الضفة الغربية والقدس خلال الاشهر الثلاثة الماضية.

وقال مزراحي للقناة الثانية من التلفزيون الاسرائيلي: “الجيش والامن الاسرائيلي احبط العمليات في اللحظات الاخيرة وأن بعضها كادت تنجح وأن تتكرر تجربة جلعاد شاليط مرة اخرى. وأوضح أن معظم الخلايا كانت تعمل لصالح حركتي حماس وفتح وأن حركة حماس صبّت جهدا كبيرا في هذا الاتجاه لانها ادركت انها الطريقة الأمثل لاطلاق سراح الاسرى”. كما قال مزراحي أن “المحاولات مستمرة وطلب من الجنود الحيطة والحذر كي لا تنجح المنظمات الفلسطينية في ذلك”.

تدهور الأوضاع الأمنية
وفيما يتعلق بالوضع الميداني في الضفة الغربية قال: “أن ما نراه يعد تظاهرات مقلقة فالتظاهرات تتصاعد وتأخذ طابع اكثر جرأة وأن الأمن الفلسطيني لم يعد يمنعها من الوصول الى الحواجز او الى سجن عوفر مثلا في محاولة لاقتحامه. ورغم قناعة مزراحي أن “الرئيس عباس والقيادة الفلسطينية لا مصلحة لها في تدهور الاوضاع الامنية الا أن عدم تلقي الامن الفلسطيني الرواتب، وأن تلقاها فانها لا تصل في موعدها يجعل من الصعب الطلب من رجال الامن الفلسطيني الوقوف في وجه المتظاهرين ومنعهم من الاشتباك مع اسرائيل”. ويعتقد مزراحي أن “الغضب في صدور الفلسطيني حقيقيا وأن مسألة الاسرى ليست جديدة وانما تزامنت مع الغضب”.

إنتعاش الاقتصاد
ووجّه الحاكم العسكري تحذيرا مبطنا للقيادة الفلسطينية: “لديهم ما يخسرونه في حال تدهورت الاوضاع الى انتفاضة ثالثة ، كما أن الجيش سمح بانتعاش الاقتصاد في الضفة في السنوات الاخيرة ورفع العديد من الحواجز واعتمد اقل عدد من نقاط الاحتكاك مع السكان”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.