شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

هرم الأمنيات للعام 2013 تُزين الحرم المدرسي

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 فبراير, 2013 | القسم: مدارس وتعليم

إبداعات طلاب مدرسة المستقبل الابتدائية في كفر قرع
على شكل هرم الأمنيات للعام 2013 تُزين الحرم المدرسي

عرض مُجسم هرم الأمنيات للسلامة على الطرقات لأزهار حديقة المستقبل في مفر قرع

عرض مُجسم هرم الأمنيات للسلامة على الطرقات لأزهار حديقة المستقبل في مفر قرع
المربية منتهى عيسى مصاروة: “المربية منتهى عيسى مصاروة مديرة مدرسة المستقبل الابتدائية فقد أكدت على أهمية تفعيل ورشات تشجيع الإبداع والخلق بين الطلاب والطالبات في صفوف المدرسة وأبدت فرحتها وفخرها بما أبداه الطلاب من رقي في الأداء النوعي الراقي في الورشة، سواء كان في الرسم والتلصيق أم في بناء الهرم الكبير وإبراز عامل الشراكة واحترام الغير وإعطاءهم الفرصة للتعبير عن رغبتهم ورغباتهم وأيضا الإصغاء إلى أفكارهم والتعلم منه”

مها زحالقة مصالحة:
أروع لحظات العمر هي الاستماع إلى روعة إبداع أطفالنا الممزوج بصدق براءتهم وطفولتهم الممزوجة بالمعرفة، نسعى إلى تمرير سلة من القيم والرؤى الأخلاقية الإنسانية من خلال ابتكارنا لفكرة هرم الأمنيات، الإبداع الكتابي والفني، المشاركة والشراكة، الإصغاء، تذويت قيم الأمان على الطرقات والإدراك بأن مجموع الأمنيات الكلي أقوى من الأمنيات المنفردة، وأهمها الإصغاء إلى الآخر واحترام الاختلاف بيننا والتعايش معه، الأمنيات في أكياس الرمل هي التجربة اللا تنسى في هذا المشروع وسوف تحفر في ذكريات هذا الجيل الطيب مدى حياتهم ”

تحت رعاية مجلس كفرقرع المحلي ومبادرة قسم الثقافة والتربية اللا منهجية وقسم الحذر والأمان على الطرقات بإدارة السيدة مها زحالقة مصالحة، تم تمرير ورشة بناء هرم الأمنيات لطلاب صفوف الثواني في مدرسة المستقبل الابتدائية، وذلك بالتعاون مع الطاقم التدريسي ومديرة مدرسة المستقبل المربية منتهى عيسى مصاروة المستقبل ومركزة التربية الاجتماعية في المدرسة المربية مها مدلج، مربيات صفوف الثواني الفاضلات، السيدة مناهي عبد الباقي، السيدة ليلى يحيى والسيدة ميسون عسلي والمربي محمد قعوار مركز موضوع الحذر على الطرقات في المدرسة.

إذ كانت انطلاقة المشروع من خلال توزيع الكرتون المُقولب على الطلاب وتمرير ورشة قصيرة للتركيب، إذ حظي أولاد صفوف الثواني بمساعدة ومؤازرة من المربيات وطاقم قسم الحذر على الطرقات في المجلس المحلي الذي رافق الطلاب من خلال شرح رؤيا وأهداف الفعالية ومراحلها، كما وشارك طاقم الشركة والذي ساعد في تركيب الأهرام وبنائها، ومن ثم شارك الطلاب الرائعون في وضع لمسات إبداعهم الرائعة على الجوانب الثلاثة من الهرم وتوقيع أسماءهم، كما وقام الطلاب برسم وتلصيق وكتابة ما يجول بخواطرهم من المقولات والرسومات في عالم الحذر على الطرقات، وتجدر الإشارة إلى أن الفعالية استمرت لمدة أسبوع أبدع من خلاله الطلاب في القص والتلصيق والرسومات والكتابات من وحي مكنوناتهم الفكرية في عالم الأمان والحذر على الطرقات، وقد رافق الطلاب في بناء الهرم الضخم الكبير الذي يزين الطابق الثاني وواجهة المدرسة كل من المربية منتهى عيسى مصاروة مديرة المدرسة ومها زحالقة مصالحة مديرة قسم الثقافة والتربية اللا منهجية وقسم الأمان والحذر على الطرقات والتي بادرت إلى فكرة المشروع التي تزور مدارس كفر قرع الابتدائية للسنة الثانية على التوالي نزولاً عند رغبة الطلاب وحماسهم للفكرة.

تجدر الإشارة إلى أن هذا العمل الفني الرائع بأنامل طلابنا تميز بأفكارهم وإبداعاتهم دون توجيه أو قولبة وتوجيه من المعلمين والمعلمات مما يزيد من قيمة المشروع ويثبت رؤياه، وبذلك تجلت أرقى درجات الإبداع في هرمهم الكبير الذي ركبه الطلاب سويةً، إذ استمتعت السيدة مصاروة والسيدة زحالقة مصالحة إلى أقوال الطلاب المأثورة في عالم ثقافة الحذر على الطرقات، وأغان وقصائد خطرت في بالهم في هذا السياق خلال عملية التركيب.

أما المربية منتهى عيسى مصاروة مديرة مدرسة المستقبل الابتدائية فقد أكدت على أهمية تفعيل ورشات تشجيع الإبداع والخلق بين الطلاب والطالبات في صفوف المدرسة وأبدت فرحتها وفخرها بما أبداه الطلاب من رقي في الأداء النوعي الراقي في الورشة، سواء كان في الرسم والتلصيق أم في بناء الهرم الكبير وإبراز عامل الشراكة واحترام الغير وإعطاءهم الفرصة للتعبير عن رغبتهم ورغباتهم وأيضا الإصغاء إلى أفكارهم والتعلم منها.

من جهتها عبرت السيدة مها زحالقة مصالحة عن فرحتها الفائقة بروعة أداء الطلاب المبدعين وضحكتهم التي لم ترافق الفعالية والحماس في ادائها، كما وابدت انفعالها من افكارهم الصادقة والرائعة وحبهم الكبير لإبراز قدراتهم وطاقاتهم وارتباطهم بالهرم الكبير وفكرة الشر داخل الأكياس الرملية، مُشيرة إلى أهمية الترابط الفكري بين الفعاليات المدرسية واللا منهجية التي تقوم بها المدرسة ةرؤيا القسم وأكدت على ضرورة التنسيق بينها من اجل تنجيع الهدف الكبير وهو ترسيخ القيم العالية في عالم الحذر من اجل الحفاظ على سلامة أولادنا طلابنا أهل هذا البلد الطيب، كما من وأعربت مديرة قسم الثقافة والتربية اللا منهجية وقسن الحذر والامان على الطرقات عن رضاها الفائق وفخرها بطلاب المستقيل الذين تماهوا وتلاحموا في استقبال مشروع “هرم الأمنيات”، وقد جللوا المشروع بنجاح كبير يدفع قسم الثقافة والحذر والأمان على الطرقات إلى تعميم هذه الفكرة على المدارس الابتدائية للسنة الثانية على التوالي، وأكدت بأن التزاوج الرائع بين عامل الشراكة والتعاون البناء بين الطلاب والمعلمين وأسرة الطلاب، والاحترام والإصغاء الذي طغى على جو الفعالية التي مررت على مدار أسبوع من الإبداع الخلاق، بالإضافة إلى عامل الإبداع والخيال الخصب لأولادنا إنما تعتبر مؤشراً على أن مدارسنا ترعى ملكة الابتكار وتحترم مواهب الطلاب وهواياتهم وتحفر القيم في عقولهم، وأكدت لمراسلنا “نطمح ونخطط لتعزيز رؤيا سبل الإبداع بدل الإيداع والاستثمار في الابتكار لا النسخ والتكرار المميت، الأمنيات في أكياس الرمل هي التجربة اللا تنسى في هذا المشروع وسوف تحفر في ذكريات هذا الجيل الطيب مدى حياتهم “.

كما ووجهت السيدة زحالقة مصالحة تحية كبيرة للسيد نزيه مصاروة رئيس المجلس المحلي على دعمه لفعاليات قسم الأمان والحذر على الطرقات ولإدارة مدرسة المستقبل وطاقم المربيات والمرافقين الذين افلحوا سوية في إنجاح الفكرة وإخراجها إلى النور بأقصى فائدة تربوية ممكنة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.