شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

إتهام شاب (22 عاما) من بسمة طبعون بقتل ماريا زبيدات مع سبق الإصرار والترصد

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 فبراير, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

عمم المحامي أمير زغيّر مساعد الناطق بلسان النيابة العامة، بيانا جاء فيه: “قدمت النيابة العامة في لواء حيفا اليوم الثلاثاء للمحكمة المركزية في المدينة لائحة إتهام ضد شاب (22 عاما) من بسمة طبعون تتهمه فيها بمخالفات تتعلق بالقتل مع سبق الإصرار والترصد، الخطف، إيذاء قاصر وترك طفلة دون مراقبة” كما جاء في بيان النيابة العامة، وذلك إثر قتل المرحومة ماريا زبيدات من بسمة طبعون.

لائحة الإتهام

وأضاف المحامي أمير زغيّر في بيانه: “يستدل بحسب وقائع لائحة الإتهام بأن خلفية الحادث تعود الى يوم 04.01.13 بحيث هاتفت المرحومة هالة (ماريا) زبيدات المتهم الذي يسكن قرب منزل عائلتها، وقرابة الساعة السادسة والنصف، وفي أعقاب المكالمة الهاتفية بينهما، وصل المتهم بسيارة من نوع جيب الى منزل المرحومة، والتقى بها، فدخلت المرحومة وطفلتها الى الجيب وسافرا مع المتهم” كما جاء في بيان النيابة العامة.
13 طعنة
وتابع المحامي أمير زغيّر بيانه قائلا: “تشير لائحة الإتهام الى أنه وفي مرحلة معينة، خطف المتهم المرحومة وطفلتها وسافر بهما باتجاه بيت لحم الجليلية، وعندها طعن المتهم المرحومة بواسطة سكين كانت بحوزته، نحو 13 طعنة منهم أربع طعنات في الرقبة وثلاث طعنات في الظهر وطعنتين في منطقة الظهر، وأربع طعنات في الذراع ما ادى الى وفاتها، علما أن ما حصل كان امام أعين الطفلة التي كانت بجوار والدتها لحظة قتلها” كما جاء في باين النيابة العامة.
ترك الطفلة وحيدة

ونوه المحامي أمير زغيّر كما جاء في بيان النيابة العامة الذي وصلت عنه نسخة الى موقع هسا اليوم الثلاثاء: “بعد أن قتل المتهم المرحومة، ألقى جثتها في حرش قرب بيت لحم الجليلية، وقرابة الساعة الثامنة مساء، ترك المتهم المكان وبرفقته الطفلة، وسافر باتجاه إبطن، وترك الطفلة بمحاذاة مقبرة تل ريغيف، ولاذ بالفرار، تاركا الطفلة وحيدة في شارع مظلم” كما جاء في بيان النيابة العامة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)