شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مجموعة مجتمع وصيل (קהילה נגישה ) تلتقي السيد مجدي كتانه وعضو البلدية السيد احمد مواسي

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 18 فبراير, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار المحلية

في جو من التفاهم وتبادل للآراء أقيمت جلسة خاصة في المركز الجماهيري لذوي الاحتياجات الخاصة ممثلة بمجموعة مجتمع وصيل مع السيد مجدي كتانه القائم بأعمال رئيس البلدية والمسؤول عن ملف التربية والتعليم والسيد احمد مواسي عضو البلدية ورئيس لجنة الإتاحة ( נגישות) في البلدية وذلك لبحث مطالبهم والاستماع إلى المشاكل التي تواجه هذه الشريحة من الناس وخاصة مشاكل الإتاحة والأرصفة . كما وأكد المشتركون أن مطالبهم هذه حق لهم وعلى البلدية العمل الجاد من اجل تحقيقها فهم كغيرهم من الناس عليهم واجبات ولكن لهم حقوق يجب الحصول عليها . هذا وقد أبدى السيد مجدي تفهمه لمطالبهم وأكد أن هناك ميزانيات رصدت لهذا الموضوع وخاصة إتاحة البلدية وصندوق المرضى وغيرها من المؤسسات . هذا ووعد أن يكون موضوع ذوي الاحتياجات في سلم الأولويات أعمال البلدية وخص بالذكر طلاب المدارس في باقة والذين بحاجة إلى ملائمات خاصة باحتياجاتهم مثل مشاكل السمع والنظر والحركة وغيرها من الإعاقات بحث سيتم توفير أقصى ما يمكن ملائمات من اجلهم .

من أهم البنود التي طرحت في الاجتماع :
إتاحة المؤسسات العامة مثل البلدية وصندوق المرضى وغيرها . *
تخصيص أماكن وقوف لذوي الاحتياجات الخاصة وتفعيل القانون . *
المطالبة بفتح نادي لذوي الاحتياجات الخاصة . *
* تركيب العاب خاصة للأولاد ذوي الاحتياجات الخاصة في الساحات والمتنزه البلدي .
* مساعدة هذه الشريحة بإيجاد فرص عمل ملائمة .
تشجيع الرياضة وعمل فرق من ذوي الاحتياجات الخاصة *

ومن هنا إذ تتقدم المجموعة بجزيل الشكر لعضو البلدية السيد احمد مواسي لما يقوم به من جهد من اجل العمل على إتاحة البلدية والمؤسسات العامة في باقة وهو على تواصل مستمر مع المجموعة وكلمة حق تقال انه دائما على أتم الاستعداد لتقديم المساعدة والمشورة من اجل الوصول إلى بلد جميع مؤسساته متاحة إمام الجميع .
شعارنا ” الكل مرتاح في بلد متاح ”
مجموعة مجتمع وصيل

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.