شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

باقة الغربية : وليد مدنية سيضخ دمه من جديد في عروق ابناء باقة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 10 فبراير, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

باقة الغربية : وليد مدنية سيضخ دمه من جديد في عروق ابناء باقة .
بعد سلسلة الخسارات المتتالية التي لحقت بفريق ابناء باقة ورغم تعزيز الفريق بلاعبين جدد الا ان الفريق في حالة يرثى لها بسبب النتائج السلبية للفريق , وبعد الخسارة الاخيرة امام ام الغنم قام المدرب جهاد سلامة باعلان استقالته من تدريب الفريق وهو في المرتبة االاخيرة ومهدد بالهبوط , وعليه قامت ادارة ابناء باقة الليلة السبت بالتعاقد مع المدرب المخضرم وليد مدنية الذي قدم الكثير للفريق البقاوي سابقاً كلاعب وكمدرب .

وليد مدنية يعود لتدريب الفريق البقاوي ابناء باقة بعد ان تعثر الفريق في المرتبة الاخيرة وستكون مهمة المدرب وليد مدنية ” مواسي ” صعبة جداً والتي سيقوم من خلالها بمحاولة اخراج الفريق البقاوي من شبح الخسارات الذي يخيم على الفريق .

وليد مدنية :
وفي حديث مع المدرب وليد مدنية قال : ان الفريق اليوم بحاجة ماسة لمدرب يستطيع قيادته لاخراجه من بئر الخسارات الذي وقع فيه وتواجده في المرتبة الاخيرة هو شيئ يجب ان نؤمن كفريق اننا نستطيع الخروج منه وانا ساقوم بكل ما استطيع من اجل ذلك واليوم تم التعاقد بيني وبين السيد حسن مواسي مدير الفريق على استلام تدريب الفريق باسرع وقت ممكن , لقد تم انعقاد اجتماع للفريق ومن ثم سوف استلم زمام الامور في الملعب مباشرة .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (30)

  1. يله من بير لبياره اشي بخزي والله شو هالقرارات هاي الغير مهنيه شو بتعملو بدكم تخربو الفريق نهائي يله ****** ***** كمان مرة اشي برفه راس صح شو خطط ****** طبعا صار الو شهر هذا الموال

  2. باسم غنايم |

    والله حسب رايي وليد مش لازم يوافق غلط غلطه كبيره وفادحه بعد ما عجبوا وصار الفريق تحت كل المستوايات واصلا معروف ليش راحوا لوليد بالذات

  3. ابن باقه |

    والله اني انبسطت لما شفت الخبر وقلت بنفسي ما حدا بجيبها بس وليد مدنيه كل احترام لوليد انه قبل هالمهمه المستحيله