شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

قرض يساوي ربع قيمة الشقة- لا يكفي!

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 6 فبراير, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

يؤكد مسؤولو التسويق لمشاريع البناء ان المتضررين الاساسيين من اجراءات بنك اسرائيل، هم، بالذات، المتزوجون حديثًا!

ففي حين كان بامكانهم الحصول على نسب تمويل عالية جدًا لقيمة الشقة- فانهم مطالبون حاليًا بتوفير 25% من رأس المال الحقيقي لقيمة الشقة”وهذا أمر بالغ الصعوبة”- حسبما تقول”كلارا تسبرغل” مديرة قطاع البناء والعقارات في بنك “هبوعليم”.

وفي معرض حديثها عن هذه المسألة، تطرقت “تسبرغل” الى العلاقة بين أسعار الشقق في مركز البلاد والمناطق الأبعد، وقالت ان هنالك عروض استئجار للشقق تبلغ ستة آلاف و (500) شيكل شهريًا لشقة مكونة من اربع غرف”ولا يستطيع الكثيرون الإقبال على عرض كهذا، فيضطرون الى النزوح بعيدًا عن المركز(عن”غوش دان” – “تل ابيب الكبرى”)، ولهذا السبب ترفع أسعار الاستئجار والتأجير”- على حد تقييمها.

ارتفاع الأسعار وارد

وأضافت”تسبرغل” ان الراغبين في تحسين السكن والشقق، يواجهون هم أيضًا صعوبات تتمثل في أ،هم كانوا معتادين في الماضي على الحصول على “قروض تجسير” إلى حين تمكنهم من بيع الشقة الموجودة”لكن هذا النوع من القروض أصبح الآن أغلى وأعلى كلفة، وبالمقابل، فان الزبائن الذين يشترون شققًا لأغراض الاستثمار العقاري بواسطتها، هم على الغالب أصحاب مصادر وقدرات مالية، ويمكن القول انهم أقلّ تضررًا من الآخرين”- على حد توصيفها.

وأعربت المسؤولة عن اعتقادها في انه “ما دامت الحرب الأخيرة على غزة(حملة عامود السحاب) لم تنجح في التسبب بتخفيض الأسعار، فلا يبدو ان هذه الأسعار ستنخفض قريبًا، بل انني على ثقة شبه أكيد في ان ما سيحصل هو إما استقرار الاسعار، او ارتفاعها- لكن ليس انخفاضها بأي شكل من الاشكال”.

ارتفاع الى 1،2 مليون شيكل

وأضافت”تسبرغل” أن الأمر الذي كان شائعًا في السنتين الأخيرتين هو الأقبال الراسخ الثابت على شراء الشقق ذات السعر البالغ حتى مليون شيكل(250 الف دولار)”لكن المشكلة في هذا النوع من الشقق كان مدرجًا في الدائرة الثانية من منطقة المركز، بينما هو الآن مدرج في الدائرتين(المرتبتين) الثالثة والرابعة- فيما ارتفع السعر في الدائرة الثانية الى (1،2) مليون شيكل”- على حد تقديرها.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.