شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اغتيال المعارض التونسي البارز شكري بلعيد

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 6 فبراير, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية

مجهولون أطلقوا عليه الرصاص أثناء خروجه من منزله إلى العمل

أفادت مصادر إعلامية تونسية أن شكري بلعيد، الأمين العام لحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد قتل اليوم الأربعاء، بعد أن أطلق مجهولون النار عليه أثناء خروجه من منزله إلى العمل.

وقد أكد شقيق بلعيد نبأ مقتله وفق وكالة “فرانس برس”. وأفادت أنباء بثتها وسائل إعلام تونسية بأن بلعيد تلقى رصاصتين في الرقبة والرأس، بينما كان أمام منزله في تونس العاصمة.

ولم يتضح على الفور من أطلق الرصاص على بلعيد، الذي يعتبر من كبار المعارضين في تونس التي تشهد حالة من التجاذبات السياسية الشديدة بعد عامين على الإطاحة برئيسها السابق زين العابدين بن علي.

وفي آخر ظهور تلفزيوني له حذّر بلعيد مما اعتبره تحالفاً بين حركة النهضة الحاكمة وشريكها في الائتلاف الحاكم حزب المؤتمر مع سلفيين بتشكيلهم “رابطات حماية الثورة” من أجل استهداف الشخصيات المعارضة في البلاد.

وشكري بلعيد من مواليد 26 نوفمبر/تشرين الثاني 1964، ويعمل محامياً وكان في السابق عضوا بالهيئة العليا لتحقيق أهداف الثورة والإصلاح السياسي والانتقال الديمقراطي. وهو الأمين العام للتيار الوطني الديمقراطي وقد دخل مؤخراً في تحالف سياسي مع القوى اليسارية والقومية وبعض المستقلين في جبهة سياسية موحدة استعداداً للانتخابات العامة منتصف العام الجاري

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.