شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

سوريا على مهلك انتظريني !!

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 5 فبراير, 2013 | القسم: مقالات وشخصيات

سوريا على مهلك انتظريني !!

أي سعادة ستنفض غبارا عني أنها لا تعنيني
أي لغط الى روحي قد نُسبت؟
أتنبشين في سجلاتي المتناثرة لتعتقليني ؟
ان بهجتي ارتدت الحداد أي أنها كُسرت
سوريا !أما زلتِ تصرخين لتُسمعيني
اهذه الجلبة كوارث عليك قد حلت ؟
الى متى ستولول عيون أطفالك ؟أبدموعهم تجيبني ؟
لا أحد سيأبه وحتى لو أفئدتهم صرخت
كفاك ألأسود لا يليق بك وهذا يضنيني
سوريا!كيف سأتخلى عن غادة قلبي سلبت
دفعتني الدهور الى زنزانة وأنت بأشجانك تسجينني
مشعوذين قد حسدوك فعليك لعنتهم وقفت
اقترفتُ في العويل جرائم!أغيثيني
دخل العرب التاريخ فعيونهم في البكاء ارقاما حطمت
ثورة في قلبي تصرخ ضميرا من شدة الحنينِ
اه من وجعي !عندما رأيتُ جميلتي سابقا صُفعت
زود الله العربي ببطارية العزاء كالأنين
عبق سوريتي يفوح وحتى لو انهزمت
أطلق العنان للحياة فيأتي الموت بغتة صارخا:لا تكرهيني
أي بلايا في كمائني تجمعت؟
حرقوا جثة الميت ببراكين لوعتهم وأنت لا تكترثين
أليس لك مذهب فقد لاقت أيامك حتفها ورحلت
أصارعُ في كنف فلسطين وفي مقلتي بحر من الدموع لا يغادرني
لم يعد لي هدف في هذا الزمن حتى قروني انصرمت
ينفجرُ انفاري مرددا :”سوريا على مهلك انتظريني
ان حياتي مسبقا قد رُسمت!

بقلم الشاعرة والكاتبة :رونق عثامنة

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (2)