شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الجدل يلاحق بالوتيللي عند عودته إلى إيطاليا مرة أخرى!

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 4 فبراير, 2013 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

ميلانو – ثار الجدل مرة أخرى في أول ظهور للمهاجم ماريو بالوتيللي مع ميلان في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم الأحد رغم أن الأمر لم يتعلق به مباشرة.

وبعد ثلاثة أيام من اكمال انتقاله من مانشستر سيتي بطل الدوري الإنكليزي الممتاز أحرز بالوتيللي هدفين ليقود ميلان للفوز 2-1 على ضيفه اودينيزي عقب دخوله إلى التشكيلة الأساسية في الدقيقة الأخيرة بسبب إصابة جيامباولو باتسيني أثناء عملية الإحماء.

وجاء الهدف الثاني لميلان في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضاع بعد ركلة جزاء مثيرة للجدل وسط احتجاجات غاضبة من الفريق الزائر الذي زعم عدم وجود مخالفة ضد ستيفان الشعراوي مهاجم صاحب الأرض.

وسقط الشعراوي على الأرض بشكل متكلف وتدحرج ثلاث مرات على الأقل ليحصل على ركلة جزاء.

ثم أحاط لاعبون غاضبون من اودينيزي بالحكم عندما أنهى المباراة مباشرة بعد ركلة الجزاء التي نفذها بالوتيللي.

وقال فابريتسيو لاريني مدير الكرة في اودينيزي بغضب شديد “نشعر بضياع نقطة كنا نستحقها، شاهد الجميع أنها لم تكن ركلة جزاء.”

واعترف ماسيمليانو اليغري مدرب ميلان أن فريقه حالفه الحظ بالحصول على ركلة جزاء.

وقال اليغري “حالفنا الحظ بالحصول على ركلة جزاء وكان من الممكن عدم احتسابها، ثار الجدل لأنها كانت في آخر نصف دقيقة من اللقاء.”

وأضاف مشيراً للمهاجم السابق لانترميلان “لعب بالوتيللي جيدا واعتقد أنه يملك الكثير ليقدمه لميلان.”

وأكد بالوتيللي بعد انضمامه للفريق الذي كان يشجعه في صغره أنه يحتاج الكثير لاستعادة لياقته.

وقال بالوتيللي “أنا سعيد لكن يجب أن أتدرب لتحسين مستوى لياقتي، لم يكن من المفترض أن ألعب منذ البداية لكن سار الأمر جيدا بالنسبة لي.”

وذكرت تقارير أن ميلان ضم بالوتيللي مقابل 20 مليون جنيه استرليني وكاد مهاجم إيطاليا أن يفتتح التسجيل لفريقه الجديد بعد مرور أقل من دقيقة واحدة عندما شق طريقه وسط اثنين من مدافعي اودينيزي لكن تسديدته اصطدمت بالقائم.

ثم صنع بالوتيللي فرصة أخرى لمباي نيانغ قبل أن يحول الكرة في الشباك من مسافة ستة أمتار بعد تمريرة عرضية من الشعراوي.

وكاد بالوتيللي أن يضيف هدفا ثانيا بعد دقيقتين بتسديدة قوية لكن دانييلي باديلي حارس اودينيزي إبعد الكرة فوق العارضة.

وفشل بالوتيللي في السيطرة على الكرة في عدة مناسبات وهو ما أجهض محاولات ميلان الهجومية عدة مرات.

وتعادل جيامبييرو بينتسي لاودينيزي من هجمة مرتدة في الدقيقة 55 ثم اقترب بالوتيللي من التسجيل مع تبقي خمس دقائق على النهاية من ركلة حرة تصدى لها باديلي قبل أن يحسم النتيجة لصالح ميلان في ختام عاصف.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.