شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ساعدي جسدك على حرق سعرات حرارية اكثر

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 2 فبراير, 2013 | القسم: صحة وتغذية

ان أسباب السمنة كثيرةٌ ومتنوعةٌ، ويجب وضعها جميعها بالحسبان، ومن أحد أسباب السمنة المعروفة، تراجع الأيض وعدم وجود محفزاتٍ لحرق السعرات، والأيض هو عمليةٌ تُساعد على الاستفادة من الطاقة المخزونة بالجسم إذا ما تعرض للجوع الشديد، وتختلف أسباب تراجع الأيض، ولكن يمكن تلخيصها كما يلي:

– قلة الحركة والنشاط والجلوس لفتراتٍ طويلةٍ.
– اتباع أنظمةٍ غذائيةٍ غير صحيةٍ تعمل على تقليل السعرات الحرارية بشكلٍ يؤدي إلى إبطاء عملية الأيض.
-التقدم في السن، فسرعة الأيض تقلّ تدريجياً مع التقدم في السن.

ولتحفيز الجسم على الزيادة من طاقة الأيض وحرق الدهون يمكنك الآتي:

-تناول وجباتٍ خفيفةٍ صحيةٍ على مدار اليوم، لتحفزي جسمك على الحرق.
-زيادة كمية البروتينات التي تتناولينها، لأنها تبني العضلات وبالتالي تزيد من سرعة الأيض.
-الرياضة يومياً، وخاصةً المشي قدر المستطاع.
– شرب الماء في كل وقتٍ وبأكثر كميةٍ ممكنةٍ، لأنه أسرع وأسهل وأرخص طريقة لسد الشهية وتقليل استهلاك الطعام وعدم إبقاء خزائن المطبخ ممتلئةً بالأطعمة بهدف تقليص خيارات الأكل وكمية الطعام المعروضة.
– أظهرت الدراسات أن النوم يزيد من نسبة الهضم والحرق كما أن الإنسان لا يستهلك أيّة مأكولاتٍ خلال نومه وبالتالي لابد من الحصول على قسطٍ كافٍ من الراحة.
– التحكم بكمية وجبات الطعام: يؤكد الخبراء ضرورة ضبط المشتريات وتناول وجبة الإفطار بانتظامٍ لأنها تزود الجسم بالطاقة طوال اليوم، والاستماع للموسيقى، حيث تبين أن الموسيقى المحببة تحفز نفس الشعور الذي يظهر بعد تناول وجبةٍ جيدةٍ.
– شرب الشاي الأخضر: يلعب الشاي الأخضر دوراً مهماً في حرق الدهون وتخفيف الوزن فقد بينت دراسة سويسرية أن شرب الشاي الأخضر يومياً يُنشط الجسم لحرق الدهون بشكلٍ أكبر لذا يُنصح بشرب ثلاثة أكوابٍ منه كل يومٍ على الأقل.
– استخدام البهارات: يرى الباحثون أن استخدام البهارات في الطعام، طريقةٌ مناسبةٌ للتخفيف من الوزن خاصةً بعد أن أثبتت دراسةٌ طبيةٌ أُجريت في جامعة كيوتو اليابانية أن الزنجبيل وشطة التاباسكو، تزيد من نسبة حرق الدهون في الجسم 25 في المائة.
– التحكم بأوقات تناول الطعام: يجب تجنب تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفاز أو القراءة، لأن الإنسان سيتناول الكثير دون أن يشعر.
– القيام بنشاطات بدنية وممارسة التمرينات الرياضية مع حمل بعض الأوزان إلى جانب القيام بأعمال الحديقة والأعمال المنزلية التي تحرك كل عضلات الجسم وتنشطها بحيث تستهلك سعراتٍ حراريةٍ أكبر وتحرق مزيداً من الدهون.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.