شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

خلال (3) سنوات : ثمانية أرقام في لوحات السيارات

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 24 يناير, 2013 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

بتداء من عام 2016 – أو 2017 ، سيطبق في اسرائيل نظام جديد يقضي بتسجيل ثمانية أرقام في لوحات ترخيص السيارات الجديدة ، بينما تبقى لوحات السيارات “القديمة” تحمل سبعة أرقام ، كما هي الحال اليوم .

وقد تم الاتفاق مبدئيا على هذا النظام مؤخرا ، خلال جلسة عقدت في وزارة المواصلات ، بمشاركة ممثلين عن شعبة السير في الشرطة .
وقد ناقش المجتمعون احتمالين ، الأول ، وهو المفضّل لدى مسؤولي الوزارة ، يقضي على الانتقال الى نظام يجمع بين أرقام وحروف ن كما كان متبعا في عهد الانتداب البريطاني على فلسطين وفي السنوات الأولى بعد قيام اسرائيل – لكن الجديد في النظام المقترح بهذا الخصوص هو ان تشمل اللوحة خمسة أرقام وحرفين .

أما الاحتمال الثاني ، فهو الابقاء على شكل لوحة الأرقام المعمول بها حاليا ، لكن يضاف اليها رقم ثامن – وقد اختار وزير المواصلات هذا النظام ، عملا بنصيحة خبراء قالوا ان الجمع بين الأرقام والحروف هو عملية معقدة ومكلفة اكثر من النظام الآخر المقترح .

تغيير حواسيب ….

وقال الخبراء ان الجمع بين الأرقام والحروف يتطلب تغيير منظومات الحواسيب لدى الهيئات والجهات ذات العلاقة بترخيص السيارات ، مثل الشرطة ووزارتا المواصلات والعدل والسلطات المحلية وشركات التأمين والبنوك وشركات تأجير السيارات (الليسنغ) والمستوردون والكراجات وشركات النقل والشحن ، وما شابه .

كذلك يتطلب الأمر تغييرات في المنظومات الأخرى المعتمدة على اجهزة غير معدّة للتعاطي مع الحروف – مثل شرطة السير وشركة شارع رقم ستة ونفق الكرمل والطرقات السريعة ومواقف السيارات (“الحنيونات”) ومفتشي السير في البلديات ، وغير ذلك ، فيما قيل ان التغييرات هنا مكلفة جدا .

وتبيّن كذلك ان الجميع بين الحروف والأرقام يتطلب تغيير حواسيب سيارات الشرطة جميعها ، لانها ليست معدّة ولا مهيأة للتسجيل المزدوج ، ويسهل على مستعملي الحواسيب المستعملة حاليا التعامل والتعاطي مع نظام الأرقام فقط .

ولفت الخبراء الى انه في حال استمرار المعدل السنوي الحالي في استيراد السيارات (200 الف سيارة سنويا) – فان النظام الجديد (نظام الثمانية أرقام) سيبقى ساريا ومعمولا به خمسين عاما !

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.