شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

خضيرة يكشف سر عودة ريال مدريد للتألق

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 22 يناير, 2013 | القسم: رياضـة

كشف الدولي الألماني سامي خضيرة متوسط ميدان ريال مدريد الإسباني عن سبب تحسن النتائج الأخيرة للنادي الملكي مؤكدا أنها جاءت نتيجة حوار داخلي ورغبة قوية في تصحيح الأخطاء واللعب من أجل تحقيق الفوز في اللقاءات المقبلة.

وقال سامي خضيرة في مؤتمر صحفي قبل مواجهة الإياب أمام فالنسيا في كأس الملك: “كنا في وضعية صعبة، لكننا اجتمعنا وتحدثنا حول كل شيء والآن نحن في الطريق الصحيح”.

وأضاف اللاعب التونسي الأصل: “حين تكون النتائج سلبية لا يمكن التحدث مع أي أحد، لكننا اجتمعنا وعرفنا أخطاءنا واشتغلنا جديا على تصحيحها ولو واصلنا على هذا النحو فستكون النتائج أحسن في المستقبل”.

وتحدث خضيرة الذي يقدم مستوى رائعاً مع ريال مدريد عن تصحيح الأخطاء في الدفاع وعودة أوزيل ودي ماريا لمستواهما بالإضافة لتألق رونالدو في المقابلة الأخيرة أمام فالنسيا في الدوري والتي شهدت فوز الفريق الملكي بخماسية، مؤكدا أنهم طبقوا تعليمات المدرب بشكل جيد وأصبح الفريق أكثر التحاما وصلابة في الدفاع.

وأضاف: “طبقنا تعليمات المدرب وأصبحنا نلعب بشكل جيد وسيكون المستوى أحسن في المستقبل.. حين يستعيد لاعبين آخرين مستواهم المعهود ونستعيد كل لاعبينا، فقد قدمنا مستوى كبير أمام فالنسيا وشاهدنا كيف لعب أوزيل ودي ماريا ورونالدو”.

وأكد سامي خضيرة أنه يعيش فترة رائعة في مسيرته وقال: “أنا في وضعية نموذجية في مسيرتي، والمهم أن المدرب وزملائي سعداء معي وفوجئت لكون الإعلام يتكلم عني بشكل جيد”.

ورفض سامي خضيرة الحديث عن نصف نهائي محتمل في الكأس أمام برشلونة وقال: “مقابلة فالنسيا لازلت لم تنه رغم فوزنا 2-صفر في الذهاب لكن المنافس فريق جيد وقد نسينا نتيجة الدوري، وحين نتأهل وينتهي لقاء برشلونة وملقا في الإياب نتحدث عن نصف النهائي”.

وقال خضيرة إنه يرفض الحديث عن التحكيم وأكد أن لا فرق بين إسبانيا وألمانيا في هذا المجال، رافضا في نفس الوقت الحديث أن الفوز بدوري أبطال أوروبا سيشكل إنقاذا للموسم بالنسبة لريال مدريد وأضاف: “لا زال الوقت مبكرا للحديث عن إنقاذ الموسم فلا زلنا ننافس في كل البطولات ولم نخرج نهائيا”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.