شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ريال سوسيداد يفجر المفاجأة ويلحق الهزيمة الأولى ببرشلونة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 يناير, 2013 | القسم: رياضـة

ريال سوسيداد 3 – 2 برشلونة

نجح ريال سوسييداد في تحقيق ما عجز عنه الكبار وتمكن من مفاجأة ضيفه برشلونة المتصدر والحق به الهزيمة الأولى هذا الموسم بالفوز عليه 3-2 السبت على “ستاديو انويتا” في المرحلة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وبدا النادي الكتالوني في طريقه لكي يحقق فوزه الثالث عشر على التوالي والتاسع عشر هذا الموسم بعد أن تقدم على مضيفه بهدفين نظيفين في الشوط الأول، لكن سوسييداد نجح في العودة الى اللقاء قبل دخوله إلى استراحة الشوطين ثم استفاد من التفوق العددي، بعد اضطرار “بلوغرانا” إلى اكمال اللقاء بعشرة لاعبين بسبب طرد جيرار بيكيه، لكي يدرك التعادل.

وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة خطف سوسييداد هدف الفوز على النادي الكاتالوني بفضل البديل ايمانول اغيرتكسي.

وهذه المرة الثانية فقط التي يهدر فيها برشلونة النقاط هذا الموسم وكانت الاولى في السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي حين تعادل مع ضيفه وغريمه الآزلي ريال مدريد 2-2.

وتأتي هزيمة اليوم بعد أن اكتفى النادي الكتالوني بالتعادل مع ملقا على أرضه 2-2 الأربعاء الماضي في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة الكأس رغم اضطرار الأخير إلى خوض ربع الساعة الأخير بعشرة لاعبين.

ورغم الهزيمة التي مني بها اليوم وعجزه عن الفوز على سوسييداد في ملعب الأخير للمرة الأولى منذ أيار/مايو 2007 (2-صفر حينها)، ما زال برشلونة في وضح مريح لأن الفارق الذي يفصله عن ملاحقه اتلتيكو مدريد سيتقلص الى 8 نقاط في حال فوز الأخير على ليفانتي الأحد.

وبدأ النادي الكتالوني اللقاء بشكل مثالي إذ تقدم بهدفين نظيفين، الأول عبر نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي عزز صدارته لترتيب الهدافين ب29 هدفا، بعد أن افتتح التسجيل في الدقيقة 7 بعد تمريرة من اندريس انييستا، ثم أضاف بيدرو رودريغيز الهدف الثاني لرجال تيتو فيلانوفا في الدقيقة 25 بتسديدة من مسافة قريبة بعد عرضية من البرازيلي داني الفيش.

لكن سوسييداد عاد إلى أجواء اللقاء قبل أربع دقائق على نهاية الشوط الأول بعدما نجح غونزالو كاسترو في تقليص الفارق بعد تمريرة من المكسيكي كارلوس فيلا (41).

وتعقدت مهمة النادي الكتالوني في الشوط الثاني عندما رفع الحكم الإنذار الثاني في وجه بيكيه (56) ما اضطر فريقه لإكمال اللقاء بعشرة لاعبين، فاستفاد سوسييداد سريعا من التفوق العددي ليطلق المواجهة من نقطة الصفر بفضل كاسترو الذي تحولت تسديدته من الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو وخدعت الحارس فيكتور فالديس (62).

وعندما اعتقد الجميع ان المباراة تتجه للتعادل تمكن البديل اغيرتكسي وبعد أربع دقائق على دخوله بدلا من فيلا من مفاجأة عشاق النادي الكتالوني بهدف قاتل جاء بعدما انقض على الكرة اثر تمريرة من كارلوس مارتينيز ووضعها بقدمه اليمنى في شباك فالديس (90).

وفي مباراة ثانية، حقق غرناطة فوزه الخامس هذا الموسم وجاء على حساب ضيفه القوي رايو فايكانو السادس بهدفين لخوردي المات (24 خطأ في مرمى فريقه) وخوسيه ريسيو (80).

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.